خرجت لنا وسائل إعلامية اليوم تؤكد مواعدة حاصد "القلوب" لي دونج ووك و سوزي التي انفصلت مؤخرًا عن نجم الهاليو لي مين هو. إذ تم رصدهما يتواعدان بسرية في حي Cheondamdong لكن "الحب" الذي فاض منهما كشف عن هويتهما وتم تأكيد مواعدتهما من قبل وكالتيهمتا.

تباين الأوجه المشتركة بين الثنائي جعلهم يتغلبون عن الفجوة العمرية بينهما (16) عام، فبجانب تمتعهما بمظهر جذاب،هما يعرفان كذلك بتواضعهما وشخصيتهما المرحة. بتواعدها لي دونج ووك، سوزي تحقق حلم عمرها بمواعدة فتى أحلامها ونوعها المفضل الذي سبق و أن أفصحت عنه في برنامج "القلب الشجاع" الذي كان يقدمه لي دونج ووك عام 2012.

الجدير بالذكر أن بعض المقاطع الأخرى التي تتحدث فيها سوزي عن لي دونج ووك والتي لم يأخذها أحد على محمل الجد عاودت في الظهور بعد تأكيد خبر مواعدتها.

فخلال برنامج  “Win Win” عام 2011 قامت كلا من سوزي و يو إن نا، الصديقتان المقربتان لـِ IU، بزيارة مفاجئة لـدعم صديقتهما IU. وفيه أشارت سوزي:

“IU لا تنفك عن التفاخر بأن لي دونج ووك اختارها كنوعها المثالي، إنها تواصل سؤالي إن كنتُ أشعر بالغيرة منها

الآن بوسعنا الإجابة عن سؤال UI، إنها حتمًا كانت تشعر بالغيرة فهو نوعها المثالي.

 

هذا الخبر قطعًا له ضحايا لا تحصى حول العالم بأسره، سواء العذارى واللائي كانوا يدعمون ثنائي "جوبلن" لي دونج ووك و يو إن نا بالإضافه لعشاق الفاتنة سوزي.

وداعًا كوبل جوبلن ♥♥